[نقاش] هل حان الوقت لآبل لدخول عالم الألعاب و اجهزة الألعاب؟

consoles

عندما نتحدث عن الألعاب فأننا نتحدث عن ملايين الناس في كل بقاع العالم سواء كان ذلك على الأجهزة المحمولة مثل الآيفون و الآيباد او على الأجهزة المتخصصة مثل PlayStation & XBOX. في هذا الموضوع سنسلط الضوء على ان كان الآن هو الوقت المناسب لآبل ان تدخل مجال سوق الألعاب بجهاز جديد من صنعها، خصوصاً مع اعلان سوني عن جهاز PlayStation 4 و احتمال الأعلان عن الأكس بوكس القادم من مايكروسوفت قريباً.

تاريخ

لنبدأ موضوعنا بشيء من التاريخ. آبل جربت حظها في هذا المجال من قبل بالتحديث في السنوات 1995-1997 حيث اصدرت جهاز العاب بالتعاون مع شركة Bandai كان يعرف بأسم PIPPIN و كان يعتمد على نظام مشابه للماك من تطوير آبل و مصمم لتشغيل اقراص الألعاب و الفيديو و الموسيقى. الجهاز فشل بقوة حيث لم يبيع اكثر من 42 الف جهاز و تم ايقاف تصنيعه بعد 6 اشهر من اصداره. يعود هذا الفشل بالدور الأكبر الى قلة الألعاب و الشركات الداعمة له و تواجد اسماء عملاقة مثل PlayStation.

pippinfront
Apple PIPPIN

 

التوقيت

هل التوقيت مناسب الآن؟ نعم بالتأكيد. حيث الآن العالم كله بأنتظار الجيل القادم من اجهزة الألعاب التي سنراها في نهاية هذه السنة و مطلع السنة المقبلة فدخول منافس رابع الى الثلاثي الحالي (سوني و مايكروسوفت و نينتيندو) سيكون جميل و رائع. اضافة الى ان آبل اسمها معروف الآن و لديها قاعدة قوية في مجال الألعاب بالنسبة لعالم الألعاب المحمول و هي اصلا متألقة فوق سوني و نينتيندو عندما نتحدث عن الألعاب المحمولة مع اجهزة PS Vita & 3DS.

عنصر الأبهار

اذا كانت آبل تخطط لهذه الخطوة فعنصر الأبهار يجب ان يكون متواجد بقوة خصوصاً بعدما اعلنت سوني عن PlayStation 4 قبل اسبوع مع كل الخصائص و الطاقات الجديدة المتواجدة في الجهاز. حيث آبل يجب عليها اولاً ان تقوم ببناء جهاز قوي و حديث تقنياً من نحاية المعالج و التصميم التقني للجهاز ليستطيع المنافسة مع سوني و مايكروسوفت و ليتمكن ايضاً الجهاز من تشغيل الألعاب الحديثة و الجيل الجديد منها. ايضاً هناك عنصر مهم و هو السعر حيث ستكون صفقة رائعة لو آبل تبني جهاز قوي و متطور جداً للألعاب و تبيعه بسعر منافس جداً مثلا 299$ او 329$، في هذه الحالة سيكون الجهاز متطور و قوي و بنفس الوقت بسعر رائع.

الألعاب

ما هو اهم شيء في اي جهاز العاب؟ الألعاب!. نعم بالتأكيد على آبل ان تفكر في ان تأتي بأكبر عدد ممكن من الألعاب الى جهازها و هذا سيعتبر سهل على آبل خصوصاً مع فلسلفة الآبل ستور فيمكن فتح فرع جديد لهذا الجهاز في الآب ستور و يستطيع اي شخص بأن يطور لعبة و يرفعها للستور مما يسهل بشكل كبير جداً على المطورين البيتيين.

صحيح ان فكرة الآب ستور فكرة رائعة لكن، بنفس الوقت يجب على آبل ان تعقد الشراكات مع اسماء كبيرة مثل EA, Ubisoft, Activision. حيث من ناحية الألعاب هذا الجهاز سيواجه منافسات كبيرة و حادة خصوصاً مع وجود العاب خاصة بالبلي ستيشن 3 فقط مثل God Of War, Uncharted, Heavy Rain و العاب خاصة بجهاز اكس بوكس 360 مثل Forza Horizon, Halo.

God-Of-War-Ascension

البساطة

فلسفة البساطة ستكون رائعة و آبل تعرف البساطة بشكل رائع فأبقاء المور بسيطة و سهلة للأستخدام ستجعل هذا الجهاز يلقى رواج و نجاح كبير جداً. و يمكن ايضاً ان يتم ربط هذا الجهاز مع باقي اجهزة آبل الخاصة بك مثل الآيفون و الآيباد و ربما استخدامهما كيد تحكم مثلاً.

ناقش معنا

عزيزي القارئ ناقش معنا رأيك الخاص و هل تظن ان هذه الخطوة ستكون جيدة لآبل؟ هل ستزيد المتافسة؟ شاركنا برأيك.

رأي واحد على “[نقاش] هل حان الوقت لآبل لدخول عالم الألعاب و اجهزة الألعاب؟

  1. اعتقد ان اقدام ابل على هذه الخطوة سيحسب في صالحها لا سيما و ان ابل دائما تتفوق من ناحية التصميم المبني على البساطة و السلاسة و كذلك قوة الجرافكس.
    على العموم امام ابل الوقت للعديد من الاجهزة التي يمكن ان تتصدر بها سوق الاجهزة ككاميرا تصوير مثلا ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *